24 ساعة

  • هموم متعفنة

    مجلة الطالب

    أراء وكتاب

    أيمن السرحاني

    كلمات ليست كالكلمات

    أحمد الجبلي

    هل فعلا عصرنا جاهلي؟

    أحمد الجبلي

    لائحة حصاد في الميزان

    أحمد الجبلي

    ربما يكون قد فات الأوان

    الرئيسية | أخبار وجدة | استعدادات الجمعيات التطوعية بوجدة لقفة رمضان 2015م/1436 هـ

    استعدادات الجمعيات التطوعية بوجدة لقفة رمضان 2015م/1436 هـ

    القفة الرمضانية

    تفصلنا عن شهر رمضان الكريم بعض الأيام القليلة، لهذا تعتزم العديد من جمعيات المجتمع المدني بمدينة وجدة لاستعدادات التحضير وما جاورها من عملية توزيع القفة في هذا الشهر الغفير، لتستفيد من هذه العملية الأسر المعوزة والنساء الأرامل قصد الإعانة والدعم فيما يخص أهم المواد الأساسية التي تحتاجها الأسر لتحضير الوجبات الرمضانية. إذ تأتي هذه المناسبة الدينية بحافز قوي للجمعيات التطوعية والشخصيات الإحسانية للمشاركة في هذه العمليات التآزرية لإضفاء الأجواء الربانية على الأجواء التكافلية. ويغدو الصيام شعيرة مزينة بشعيرة العطاء. ولهذه الاستعدادات جلبنا بعض النماذج العاملة بالمدينة في هذا الميدان الخيري كجمعية أهل الخير ـ والجمعية المغربية للعمل التنموي ـ وجمعية الصداقة المغربية للتنمية البشرية ـ وكذا مؤسسة بسمة للأعمال الخيرية باعتبارها نماذج حية ليس على سبيل الحصر وإنما على سبيل المثال. حيث تشهد الساحة الجمعوية بالمدينة عدة تحولات في هذا الشأن الاجتماعي، فإن أبرز هذا التطور هو وجود حافز التنافسية بين العاملين الخيريين، رغم الإكراه المالي وندرة الجهات الداعمة مقارنة مع ارتفاع الحالات الاجتماعية وتفاقم عدد الأسر المعوزة.. قررت بعض الجمعيات اختيار المسلك الصعب في الاشتغال على هذا العمل المعاشي المحض والمثقل بالتكاليف المادية وإكراهات التنفيذ.

    نموذج أول: جمعية أهل الخير
    أدلى رئيس جمعية أهل الخير السيد مصلوحي البشير أن أول عملية قامت بها جمعيته في توزيع القفة كانت سنة 2012 بعدد قفف جد هزيلة حيث كانت القفة الأولى بعدد 17 أسرة مستفيدة. والقفة الثانية بسنة 2013 قد ارتفعت على دفعتين فكان عددها 150 قفة حيث قدرت تكلفتها بحوالي 200 درهم. وفي سنة 2014 كانت القفة الثالثة فقد استفادت فيها 162 أسرة بحوالي 200 درهم. وهذه السنة في المحطة الرابعة قال: “مصلوحي” بأننا “نسعى إن شاء الله إلى تخصيص عدد قفف ل 200 أسرة بتكلفة تفوق 200 درهم للقفة على دفعتين.
    صرح لنا السيد “مصلوحي البشير” حول عملية الاستعدادات وتوزيع القفة لرمضان 2015:
    ” إن جمعية أهل الخير خاصة فيما يتعلق بالاستعدادات الحالية والمكثفة من أجل إنجاح القفة الرمضانية لهذه السنة حيث نسعى للوصول إلى رقم 200 قفة، يتم توزيعها إن شاء الله على دفعتين لفائدة الأسر المعوزة مع التركيز على أسر الأيتام مع العلم أن الترويج لقفة أهل الخير انطلق منذ أيام عن طريق خلية الإعلام بالجمعية وكذلك الاتصال المباشر بمحيط الجمعية وبالمهتمين وبالمحسنين. إضافة إلى المعاينة الميدانية للأسر المرشحة للاستفادة. وإن شاء الله وكما جرت العادة متفائل بالتجاوب الكبير مع هذه البادرة الخيرية سائلا الله تعالى أن يتقبل من أعضاء الجمعية ومنخرطيها وكذلك من جميع المحسنين ومرة شكرا لكم أخي على هذه الالتفاتة النبيلة”.

    نموذج ثان: جمعية الصداقة المغربية للتنمية البشرية
    أمدنا رئيس الجمعية السيد “منير حموتي” بإحصائيات القفف التي تم توزيعها منذ التأسيس، لافتا إلى أن الجمعية تحرص على الاشتغال بعدة خدمات إحسانية كالعمليات الجراحية وتوفير أدوية وتوزيع الأضحيات واقتناء ملابس العيد للأيتام والمساهمة في قوافل تربوية وغيرها، مضيفاً إلى كل هذا فإنها تعمل على عملية توزيع القفة الرمضانية وأوردها كما هي:
    في سنة 2011: 50 قفة تم توزيعها.
    سنة 2012: 80 قفة.
    سنة 2013: 150 قفة.
    سنة 2014: 280 قفة.
    واعتبر رئيس الجمعية السيد “منير حموتي” أن: “2015 إن شاء الله تطمح جمعية الصداقة المغربية للتنمية البشرية برفع التحدي من أجل توفير أزيد من 500 قفة غذائية تقدم للمحتاجين. حيث تعتمد الجمعية على بعض المعايير للاستفادة من القفة الرمضانية، إذ تستفيد بالدرجة الأولى النساء الأرامل وفي الدرجة الثانية المطلقات وثالثا رجل ذو عائلة إما مقعد مريض لا يقوى على العمل أو مشلول معوق وفي الدرجة الرابعة نساء العاملات بالمنازل أو المقاهي”.

    نموذج ثالث: جمعية المغربية للعمل التنموي amad
    أمدتنا الجمعية بحصيلتها لقفة رمضان من سنة 2006 – 2015، إذ يتم توزيع قفة رمضان بداية كل شهر رمضان على الأسر المحتاجة بالجهة الشرقية، والتي تقدر تكلفة المالية للقفة الواحدة ب 200 درهم وهي كالآتي:
    • سنة 2006 : تم توزيع 160 قفة
    • سنة 2007: تم توزيع 200 قفة
    • سنة 2008: تم توزيع 280 قفة
    • سنة 2009: تم توزيع 560 قفة
    • سنة 2010: تم توزيع 606 قفة
    • سنة 2011: تم توزيع 750 قفة
    • سنة 2012: تم توزيع 764 قفة
    • سنة 2013: تم توزيع 865 قفة
    • سنة 2014: تم توزيع 1000 قفة
    • سنة 2015: سيتم توزيع 1000 قفة
    وقد صرح لنا الفاعل الجمعوي “الحسين بولحية”:
    ” نهجاً على سنتها الحميدة السنوية عند حلول كل شهر رمضان، ومنذ سنة 2006، بادرت الجمعية المغربية للعمل التنموي AMAD على إعداد وتوزيع قفة رمضان لدعم الأسر المحتاجة بالجهة الشرقية، وتضم المواد الآتية: الدقيق، الزيت، السكر، البن، الشاي، الزبدة، المربى، الحمص، العدس، الأرز، الشوربة، طماطم محكوك، الجبن، التمر، ضامة البنة.
    والمناطق التي استفادت من هذه القفة:
    وجدة، عين بني مطهر، جرادة، تويسيت، كنفودة، سيدي بوبكر، أزغنغان، لعوينات المركز، العيون سيدي ملوك، وادي الحيمر، الجماعة القروية إسلي، تافوغالت، سيدي بوهرية، رسلان، أولاد يعقوب…
    وتجدر الإشارة إلى أن الجمعية المغربية للعمل التنموي بدأت في توزيع قفة رمضان منذ سنة 2006، وفي كل سنة يرتفع عدد المستفيدين”.

    نموذج رابع: جمعية بسمة للأعمال الخيرية
    تعد مؤسسة بسمة من بين الجمعيات النشطة بوجدة، وبعد الاتصال بأحد أعضائها تبين أنها تخصص قفة من نوع خاص تطلق عليها “قفة العزاء”. وقد صرح لنا المسؤول على هذه العملية السيد “محمد جوهر شرادي” مبينا خدمات هذه اللجنة إضافة إلى عدد المستفيدين شهريا من قفة العزاء: “في إطار عملها الخيري تتدخل مؤسسة بسمة للأعمال الخيرية عن طريق قسم مشروع الحالات الفردية لمساعدة الأسر الفقيرة التي فقدت فردا منها وتتمثل هاته المساعدة في:
    – توفير قفة عزاء تتوفر على مواد استهلاكية تحصل عليها الأسرة بمنزلها عن طريق رئيس وأعضاء مشروع الحالات الفردية. حيث يقدر عدد التدخلات الشهرية ما بين 40 و 50 قفة عزاء شهريا. بالإضافة إلى تدخل من نوع أخر يشمل الأسر الفقيرة جدا والحالات الإنسانية إذ توفر المؤسسة في هاته الحالات وجبة عشاء أو غذاء (صدقة على روح المتوفي أو المتوفية ) (في حدود 100 شخص).
    – توفير سيارة الإسعاف بالمجان لنقل المتوفي أو المتوفية من المنزل إلى المسجد من تم إلى المقبرة.
    – توفير “خزانة” من الحجم الكبير – ولوازم الميت من كفن …”
    وأكد لنا السيد جوهر محمد بصفته رئيس مشروع الحالات الفردية والجمعيات أنها تسهر على هذه الأعمال بمعية من أعضاء أكفاء بتنسيق مع الإدارة العامة لمؤسسة بسمة للأعمال الخيرية.

    دور المجتمع المدني في خلق دينامية تطوعية وتضامنية بوجدة؟

    لاشك أن السنوات الأخيرة ارتفعت فيها عدد الجمعيات الخيرية التي تأسست، مما يبرز انتشار الثقافة التطوعية في الأوساط الشبابية.. وما رقم خمسة آلاف جمعية بوجدة سوى دليل عددي ينضاف للأدلة التي تؤكد ريادة هذه المدينة وانخراطها في العمل الخيري والإحساني. على الرغم من تفريخ عدد كبير للهيئات الجمعوية إنما هو مؤشر على الدينامية وحراك إيجابي للمجتمع، هذا كله يؤسس إلى واقع يحاول الفكاك من سلطة الإدارة وسلطة مركزية المؤسسات الحكومية. كما تحمل إلى جانب الدولة الحديثة بمؤسساتها أعباء المعضلات الاجتماعية إلى جنبها كشريك يتعاطى للشأن الاجتماعي.. وعليه فإن هذه الجمعيات الاجتماعية تعد على كثرتها وتفاوت فاعليتها رقما صعبا حتى لو أنها لازالت تتلمس طريقها من الكثرة المبتدئة إلى القلة المحترفة.. فسيأتي عليها اليوم الذي ستتحول فيه من دون ريب بإستراتيجيتها من الاهتمام على مستوى الكم العددي إلى الكيف النوعي. حتى تقوي من أدائها الاجتماعي على الوجه الأمثل الذي يتفاقم يوما بعد يوم.
    أنموذج القفة الرمضانية ابتكار معاصر للعطاء والسخاء، لأن أعباء الشهر الفضيل تتضاعف من حيث مصاريف احتياجاته رغم أنه شهر الصيام.. إلا أن السخاء يمتد لبعض المحتاجين لكنه لا يصل للجميع. والسبب في ذلك راجع لارتفاع نسبة الفقر والفاقة في حينها تظل المساعدات قليلة ومحدودة. وهناك من الهيئات التي تعيب هذا النوع من التضامن لأنه يصنع الاتكالية ويخلق التسول.. لكن اللذين ينكبون على القفة الرمضانية يؤمنون بوجود عوائل ليس لها معيل ولا قدرة لها على العمل مثل من هم في حكم العاجز أو المريض..
    وقد كشف الواقع أن التضامن الاجتماعي يعتبر مضطرباً ويراه الناشطون هزيلاً جداً لا يرقى للواقع المأمول ولا يتجاوب معه الناس كثقافة جماعية مجتمعية تتيح القدر المريح لممارسة العمل الخيري. علما أن مدينة وجدة رائدة في هذا المجال، ودلالة نسبة المتبرعين بالدم والمهتمين ببناء المساجد وعدد الجمعيات وعدد القفف الغذائية تبقى مؤشرات مرحلية لحد الساعة على توسع ثقافة المساندة بهذه المدينة حتى لو كانت لغة الأرقام نسبية فهي الخيار الوحيد للاحتكام وإبداء الحجة.

    روبورطاج عن القفة الرمضانية أعده: طاقي محمد

    Tagui19@hotmail.fr

     

    أهل الخير وجدة

    أماد

    الصداقة المغربية للتنمية البشرية

    10405654_481842685296631_6004853224729601209_n

    11266503_485644914916408_5605342177872728799_n

    11350616_485645118249721_4633969495108656487_n 11351193_485644824916417_137297739336958140_n

    11391214_453453471487582_3119922538394725055_n

    11391219_453453468154249_5788120618865421927_n

    11393081_485644841583082_3567736464128828129_n

    11247498_10205138864005261_1213161231265519183_n


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة أوريجينال

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.