24 ساعة

  • هموم متعفنة

    مجلة الطالب

    أراء وكتاب

    الرئيسية | أخبار وجدة | لماذا لا يتفق مسؤولو وجدة على برنامج واحد ؟

    لماذا لا يتفق مسؤولو وجدة على برنامج واحد ؟

    لماذا لا يتفق مسؤولو وجدة على برنامج واحد ؟

    اختارت اللجنة الدائمة للثقافة العربية مدينة وجدة عاصمة للثقافة العربية لسنة 2018. وعوض إعداد برنامج موحد يبرز المخزون الثقافي للمدينة وما تتميّز به من ثراء وتنوّع. تفضل عمالة وجدة انجاد ومديرية الثقافة وجماعة وجدة ومؤسسات أخرى، الاشتغال بشكل منفرد عن الإدارات الأخرى. في حين تقتضي المصلحة العامة توحيد الجهود بين كافة المسؤولين المحليين والفعاليات الثقافية. والتحضير للحدث بشكل جماعي. فعندما تصبح مدينة وجدة عاصمة للثقافة العربية، يهمها ان تظهر امام الأشقاء العرب بكلمة موحدة لمسؤوليها، وببرنامج ثقافي مشترك ..
    مدينة الألف سنة وما يزيد، ليست في حاجة الى من يسجيل النقط على الآخر ، أو من يظهر في الصورة بمفرده.. وجدة مدينة الكل .. وقبلة العمل الثقافي العربي طيلة سنة 2018.. فليأخذ والي جهة الشرق المبادرة ويجمع كل المسؤولين والفعاليات الجهوية والمحلية بكل مكوناتها ويشكل لجنة مشتركة تسهر على وضع برنامج ثقافي / فني واضح المعالم، يراعي البعد الحضاري والتاريخي لحاضرة وجدة.

    م . مشيور


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي وجدة أوريجينال

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.